اشتباكات عنيفة بين قوات الأسد ووحدات الحماية في الحسكة

تواصلت صباح اليوم الاثنين الاشتباكات العنيفة التي اندلعت يوم أمس الأحد بين قوات الأسد ووحدات حماية الشعب الكردية الـ YPG في مدينة الحسكة، وكانت الاشتباكات قد اندلعت بعد مشادة...

تواصلت صباح اليوم الاثنين الاشتباكات العنيفة التي اندلعت يوم أمس الأحد بين قوات الأسد ووحدات حماية الشعب الكردية الـ YPG في مدينة الحسكة، وكانت الاشتباكات قد اندلعت بعد مشادة كلامية ومشاحنات بين عنصر من حرس الحدود التابع للنظام “الهجانة” وأحد عناصر الوحدات الكردية وسط المدينة.

وانتهت الاشتباكات بإصابة عنصر الهجانة نتيجة إطلاق النار عليه من قبل عناصر وحدات الحماية الكردية ليرد عناصر النظام بحرق سيارة تابعة للوحدات الكردية لتندلع على اثرها الاشتباكات عمت جميع نقاط التماس بين الطرفين.

وقد تركزت الاشتباكات في منطقة وسط المدينة وشارع القامشلي وشارع الملعب البلدي وهي النقاط التي تتركز بها قوات الدفاع الوطني وقوات الأسد، وأدت الاشتباكات لإصابة عدد من المدنيين جراء إطلاق النار العشوائي والاقتتال داخل المناطق السكنية بالإضافة لاحتراق عدد من المحلات التجارية، واستمرت الاشتباكات حتى توقيع هدنة ووقف إطلاق النار من الطرفين.

يذكر أن مدينة الحسكة كانت قد شهدت عدة اشتباكات في الأشهر الماضية يين الطرفين ليتم بعدها وقف إطلاق النار وعودة الهدوء إلى المدينة، ومع كل اشتباك يحدث يقع ضحيته المدنيين الذي يصابون بجروح أو يقتلون نتيجة هذه الاشتباكات.

عمر محمد – مراسل تيار الغد السوري

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة