بريطانيا تعتزم استقبال لاجئين سوريين جدد

أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أن حكومة المملكة المتحدة استقبلت، منذ بداية العام الجاري 2016، أكثر من أربعة آلاف لاجئ من سوريا نصفهم أطفال وقاصرون. وقالت الوزارة في بيان رسمي...
مخيم كاليه الفرنسي

أعلنت وزارة الداخلية البريطانية أن حكومة المملكة المتحدة استقبلت، منذ بداية العام الجاري 2016، أكثر من أربعة آلاف لاجئ من سوريا نصفهم أطفال وقاصرون.

وقالت الوزارة في بيان رسمي لها إن “القاصرين ممن لا تتجاوز أعمارهم 18 عاما يشكلون نصف عدد السوريين الفارين من الحرب الذين استقبلتهم المملكة ضمن برنامج حكومي خاص بإيواهم”.

وأشارت الوزارة الى أن “اسكتلندا كانت في مقدمة الأقاليم التي تم إسكانهم فيها، حيث استقبلت ما يزيد عن 1100 لاجئ سوري، فيما تم توزيع إجمالي عدد اللاجئين على 175 منطقة إدارية في البلاد”.

وكانت بريطانيا قد تعهدت، الشهر الماضي، بدراسة إمكانية استقبال كافة الأطفال القاصرين المتواجدين في مخيم كاليه الفرنسي، كما خصصت مساعدة مالية إضافية بقيمة 40 مليون يورو لاستقبال اللاجئين، وذلك بعد عملية إجلاء المهاجرين من هذا المخيم.

وكانت بريطانيا قد تعهدت، العام الماضي، باستقبال 20 ألف لاجئ سوري حتى العام 2020، فيما قررت الحكومة البريطانية، في نيسان/أبريل الماضي، تلبية لتوصيات المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، استقبال 3000 طفل لاجئ آخرين من دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

يشار إلى أن إحصائيات الأمم المتحدة تؤكد تجاوز العدد الإجمالي من اللاجئين الفارين من جحيم الحرب التي يشنها بشار الأسد على الشعب في سوريا 4.5 مليون شخص.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة