الأمم المتحدة تؤكد منع القانون الدولي إجبار اللاجئين السوريين على العودة إلى بلادهم

أكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة “استيفان دوغاريك” أن القانون الدولي يمنع إجبار اللاجئين على العودة إلى بلادهم، في إشارة إلى عودة عدد من اللاجئين السوريين في لبنان...
عودة اللاجئين السوريين من لبنان إلى القلمون الغربي

أكد المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة “استيفان دوغاريك” أن القانون الدولي يمنع إجبار اللاجئين على العودة إلى بلادهم، في إشارة إلى عودة عدد من اللاجئين السوريين في لبنان إلى مناطق سيطرة الأسد وإيران وحزب الله في سوريا.

وكان نحو 300 لاجئ سوري قد غادروا يوم الأربعاء الماضي بلدة عرسال الحدودية شرقي لبنان إلى داخل سوريا، ولم تشارك المفوضية العليا لشؤون النازحين في بيروت، وكذلك الهلال الأحمر السوري في العملية، بحسب ما أكدت مصادر الطرفين.

وردا على سؤال حول ملابسات مقتل معتقلين سوريين في لبنان على يد الجيش اللبناني، قال دوغاريك “يجب إجراء التحقيقات الكاملة عند الاشتباه في ظروف الوفاة، والمهم أيضا أنه لا يجوز ولا ينبغي إرغام اللاجئين على العودة إلى ديارهم، ويجب أن يكون لهم الحق في اختيار العودة طوعيا”.

وكان رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري قد أكد أن لبنان لن تتعامل مع أي جهة بشأن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم باستثناء الأمم المتحدة ووكالاتها المتخصصة، وذلك بعد أيام من مغادرة عدد من اللاجئين إلى سوريا وفق اتفاق توسطت فيه مليشيا حزب الله اللبنانية.

هذا فيما حث الأمين العام لمليشيا حزب الله “حسن نصرالله” في خطاب تلفزيوني على العمل مباشرة مع حكومة الأسد بشأن عودة اللاجئين السوريين، فيما طالب نعيم قاسم نائب نصرالله الحكومة اللبنانية على التعامل مع حكومة الأسد لإعادة كل اللاجئين السوريين في لبنان إلى بلادهم بعد الانخفاض الكبير في معدل المساعدات الدولية للبنان نظير سماحها للسوريين بالنزوح إلى أراضيها.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة