واشنطن تدعو موسكو للموافقة على تمديد التحقيق الدولي بالجرائم الكيميائية في سوريا

دعت الولايات المتحدة الأمريكية روسيا إلى عدم الاعتراض على مشروع قرار لتمديد ولاية آلية التحقيق المشتركة بين منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة، المعروفة باسم “جيم”، والخاصة بالتحقيق في...
نيكي هايلي خلال اجتماع مجلس الأمن لمناقشة أوضاع حقوق الإنسان حول العالم
دعت الولايات المتحدة الأمريكية روسيا إلى عدم الاعتراض على مشروع قرار لتمديد ولاية آلية التحقيق المشتركة بين منظمة حظر الأسلحة الكيميائية والأمم المتحدة، المعروفة باسم “جيم”، والخاصة بالتحقيق في الجرائم الكيميائية في سوريا.
وقالت المندوبة الأمريكية لدى المنظمة الدولية السفيرة نيكي هيلي خلال تصريحات صحفية إنه “سيكون من العار على روسيا لو اعترضت على مشروع القرار الذي تعتزم واشنطن توزيعه في مجلس الأمن الدولي، استنادا إلى الجانب الذي يدينه تقرير الآلية المشتركة”.
وتابعت السفيرة الأمريكية “نريد أن نرى تصويتا على مشروع القرار في أقرب وقت ممكن”.
وأنشئت اللجنة المشتركة المعنية بالبحث في استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2235 عام 2015، وتنتهي ولايتها بحلول نهاية تشرين الأول/أكتوبر الجاري.
وخلصت لجنة التحقيق مطلع أيلول/سبتمبر الماضي، إلى أن نظام الأسد استخدم غاز السارين في مجزرة وقعت يوم 4 نيسان/أبريل الماضي في مدينة خان شيخون بريف محافظة إدلب الجنوبي.
ووثق التقرير الدولي بين آذار/مارس 2013 وآذار/مارس 2017، نحو 25 هجوما بأسلحة كيميائية في سوريا، منها 20 هجوما شنته قوات ومليشيات تابعة لنظام الأسد فيما لم تحدد عل وجه الدقة من شن الهجومات الباقية مع ترجيحات باتهام تنظيم داعش الإرهابي.
أقسام
أخبار

أخبار متعلقة