روسيا تتعهد بتقليص قواتها في سوريا نهاية العام الجاري

أعلن رئيس هيئة الأركان الروسية فاليري غيراسيموف أن بلاده ستقلص قواتها في سوريا بشكل كبير مع نهاية العام الجاري مع الاحتفاظ بالقواعد العسكرية الرئيسية التي بنتها في سوريا. وأوضح...
الجنرال فاليري غيراسيموف رئيس هيئة الأركان العامة للجيش الروسي
أعلن رئيس هيئة الأركان الروسية فاليري غيراسيموف أن بلاده ستقلص قواتها في سوريا بشكل كبير مع نهاية العام الجاري مع الاحتفاظ بالقواعد العسكرية الرئيسية التي بنتها في سوريا.
وأوضح غيراسيموف، بحسب قناة “روسيا اليوم”، أنه سيتم الإبقاء على قاعدتين، هما قاعدة حميميم وقاعدة الإمداد في طرطوس على ساحل البحر الأبيض المتوسط، إلى جانب المركز الروسي للمصالحة الوطنية.
وأكد الجنرال الروسي أن تقليص القوات سيكون كبيرا مع نهاية الحملة على التنظيمات الإرهابية وإرساء اتفاقات خفض التصعيد في البلاد.
وكان غيراسيموف قد كشف في وقت سابق عن تقليص حجم القوة العسكرية الروسية في سوريا دون أن يذكر مزيدا من التفاصيل حول موعد ونطاق التقليص، وأوضح أن إقدام بلاده على هذه الخطوة يأتي في إطار توصيات البيان الختامي المشترك للقمة الثلاثية التي عقدت في سوتشي، أول أمس الأربعاء.
وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيريه التركي رجب طيب أردوغان والإيراني حسن روحاني قد عقدوا قمة في مدينة سوتشي الروسية تناولت الملف السوري وتطورات عملية أستانة والتحضيرات لمؤتمر الحوار السوري المزمع عقده في سوتشي الشهر المقبل.
ونص البيان الذي تم توقيعه بين الدول الثلاث، على مواصلة العمل بالتنسيق المشترك، للحفاظ على النجاح الذي حققته الدول الثلاث حول خفض التصعيد في سوريا ودعم الجهود الروسية لإرساء السلام في سوريا وعقد مؤتمر للحوار في سوريا يناقش موضوع الدستور وتنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية.
أقسام
أخبار

أخبار متعلقة