قوات النظام تستهدف المناطق المحررة في درعا وفصائل الجبهة الجنوبية تسقط طائرة استطلاع

استهدفت قوات النظام في درعا مدينة الحارة وبلدات الغارية الغربية وبصر الحرير والنعيمة بصواريخ أرض أرض من نوع “فيل” وقصف مدفعي وبقذائف الهاون، فيما استأنفت غرفة عمليات “الغضب للغوطة”...
طائرة مجهولة الهوية تقصف أماكن سيطرة داعش في ريف درعا الغربي

استهدفت قوات النظام في درعا مدينة الحارة وبلدات الغارية الغربية وبصر الحرير والنعيمة بصواريخ أرض أرض من نوع “فيل” وقصف مدفعي وبقذائف الهاون، فيما استأنفت غرفة عمليات “الغضب للغوطة” وفصائل درعا والقنيطرة قصفها لمواقع قوات النظام دعما للغوطة الشرقية وتخفيفا عنها.
كما نظم العشرات من النشطاء والمواطنين، يوم أمس الجمعة، وقفات تضامنية مع الغوطة الشرقية في كل من مدينتي الصنمين والحراك، عبروا خلالها عن دعمهم للمواطنين المحاصرين في الغوطة الشرقية ومطالبين فصائل الجيش السوري الحر بدعم الثوار في الغوطة عبر إطلاق عملية عسكرية شاملة تطرد قوات النظام من المنطقة وتوصل الدعم اللازم للفصائل الثورية في الغوطة الشرقية.
هذا فيما أسقط الجيش السوري الحر طائرة استطلاع من دون طيار تابعة لقوات النظام فوق حي المنشية في مدينة درعا.
وقال الناطق باسم غرفة عمليات “البنيان المرصوص” في تصريحات صحافية، إن “غرفة العمليات استهدفت الطائرة بالأسلحة الخفيفة وأسقطتها في مكان يصعب الوصول إليه، وإن قوات النظام تجري استطلاعا يوميا لمراقبة تحركاتهم”.
وتضم غرفة “البنيان المرصوص” 23 فصيلا أبرزهم جيش الإسلام وحركة أحرار الشام الإسلامية ولواء توحيد الجنوب وفرقة أسود السنة وجيش اليرموك وفوج الهندسة وفرقة صلاح الدين.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة