السعودية تقدم مساهمة مالية جديدة للأمم المتحدة لتحسين ظروف النازحين السوريين

وقع الصندوق السعودي للتنمية اتفاقية تعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم أمس الثلاثاء لتقديم مساهمة قدرها خمسة ملايين دولار أمريكي لتحسين الظروف السكنية للنازحين داخليا في...
توقيع مذكرة تفاهم بين السعودية والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين لتحسين الظروف السكنية للنازحين السوريين - 7 آب 2018

وقع الصندوق السعودي للتنمية اتفاقية تعاون مع المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين يوم أمس الثلاثاء لتقديم مساهمة قدرها خمسة ملايين دولار أمريكي لتحسين الظروف السكنية للنازحين داخليا في سوريا.

وبحسب بيان رسمي للمفوضية نشرته على موقعها الالكتروني فقد تم توقيع الإتفاقية في مقر الصندوق السعودي للتنمية في العاصمة السعودية الرياض، حيث مثل الصندوق في التوقيع الدكتور خالد بن سليمان الخضيري، نائب الرئيس والعضو المنتدب للصندوق السعودي للتنمية، ومثل المفوضية خالد خليفة، الممثل الإقليمي للمفوضية لدول مجلس التعاون الخليجي.

وتأتي هذه المساهمة المقدمة من قبل حكومة المملكة العربية السعودية في وقت دخلت فيه الأزمة الإنسانية السورية عامها الثامن، والتي أجبرت أكثر من ستة ملايين مواطن سوري على النزوح داخل البلاد ودفعت نحو 5,6 مليون سوري للجوء إلى الدول المجاورة. ويواجه معظم هؤلاء النازحين واللاجئين ظروفا معيشية قاسية.

ويهدف هذا التعاون الجديد مع الصندوق السعودي للتنمية إلى توفير دعم كبير وحيوي للنازحين السوريين من خلال إعادة تأهيل مساكن لنحو 13,210 أسرة بحاجة للمساعدة.

وجاء توقيع هذه الاتفاقية بين الصندوق السعودي للتنمية والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في إطار الشراكة الاستراتيجية الإنسانية الفعالة بين الطرفين، والتي تمثل جانبا هاما ضمن الجهود الكبيرة التي تبذلها حكومة المملكة العربية السعودية في دعم اللاجئين والنازحين السوريين منذ بداية الثورة السورية والحرص المستمر على تقديم المساعدات الإغاثية والتنموية لهم في سوريا والدول المجاورة.

تجدر الإشارة أن هذه الاتفاقية تشكل استمرارا لمشاريع الصندوق السعودي للتنمية السابقة الموجهة لدعم اللاجئين والنازحين السوريين، حيث بلغت قيمة الدعم المقدم من الصندوق لمفوضية اللاجئين لدعم الأزمة الإنسانية السورية فقط نحو 38,7 مليون دولار أمريكي شملت برامج البنى التحتية الخاصة بالمياه والكهرباء فضلا عن إعادة تأهيل المآوى في كل من الأردن ولبنان وداخل سوريا.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة