اعتقال عدد من اللاجئين الفلسطينيين بعد عودتهم من أوروبا عبر إيران

اعتقلت قوات الأمن التابعة للنظام عددا من اللاجئين الفلسطينيين بعد عودتهم الطوعية من إحدى الدول الأوروبية إلى سوريا عبر إيران. حيث قالت مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا، يوم أمس...
مطار دمشق الدولي

اعتقلت قوات الأمن التابعة للنظام عددا من اللاجئين الفلسطينيين بعد عودتهم الطوعية من إحدى الدول الأوروبية إلى سوريا عبر إيران.

حيث قالت مجموعة العمل لأجل فلسطينيي سوريا، يوم أمس السبت، إن اللاجئين الفلسطينيين أنهوا معاملات لجوئهم في أوروبا لأسباب تتراوح بين رفض طلبات لمّ الشمل لأسرهم، ومشكلات تتعلق بالاندماج في البلدان المضيفة لهم، وعادوا طوعا إلى سوريا، بعد أنباء البدء بإعمار مخيم اليرموك وظهور بوادر جديدة لعودة السكان إليه.

وبعد عودتهم من أوروبا إلى دمشق عبر إيران، سلّم الأمن في مطار دمشق، تبليغات لهم بضرورة مراجعة فرع فلسطين في دمشق خلال مدة محددة، وبعد مراجعة الفرع تم اعتقالهم ولا توجد معلومات عن مصيرهم، أو التهم الموجهة إليهم.

وكان النظام قد أوهم اللاجئين الفلسطينيين عبر أحد المسؤولين الفلسطينيين التابعين له أن بشار الأسد أصدر تعليماته للحكومة للبدء في اتخاذ تدابير لإعادة المدنيين إلى مخيم اليرموك للاجئين في دمشق، ليكتشف عشرات العائدين أن إعلانات طلب العودة التي يطلقها النظام وحلفاؤه الروس مجرد أفخاخ للإيقاع بالمواطنين السوريين واللاجئين الفلسطينيين حيث يتم إلقاء القبض عليهم وزجهم في المعتقلات فور وصولهم إلى سوريا وسط معلومات مؤكدة أنه تمت تصفية العديد منهم.

وعانى مخيم اليرموك، وهو أكبر مخيم للاجئين الفلسطينيين في سوريا من دمار هائل بسبب القصف الجوي والمدفعي الذي نفذه الجيش العربي السوري بالتعاون مع مليشيا حزب الله اللبنانية على مدى سبع سنوات، كما قتل وأصيب الآلاف من قاطنيه وتم تهجير عشرات الآلاف منهم إلى دول الجوار ومحافظتي إدلب وحلب.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة