الأحدث في: مقالات

  • في معنى “العودة لحضن الوطن”

    على وقع ما أطلق عليه النظام تسمية “المصالحات الوطنية” والتي فرضت بالحديد والنار والتجويع والحصار من قبل النظام وحلفائه بعد سنوات من الوحشية. ومع توسع نطاق تلك المصالحات بتنا نسمع عن العديد من الشخصيات المعارضة أو المحسوبة على المعارضة والثورة بأنها بدأت ترجع إلى “حضن الوطن” بعد اكتشاف بعضها...
  • من زراعة المتشددين إلى زراعة المتشدقين

    يطالعك مقال لاسم معروف في عالم الصحافة العربية، شخص من المفروض أنه إعلامي مخضرم، فتتحمس للقراءة علك تجد معلومة أو تحليلا أو فائدة ترجى. تبدأ بالقراءة، تقرأ وتقرأ، ومع تقدم السطور تتابع متسائلا، ما هذا المقال فالنص يخلو من أي مما سبق. فلا معلومة ولا تحليل، ولا حتى إضاءة...
  • عن الحرمان في زمن الإجرام

    قبل عقود من الآن، كانت علب “السردين” صفراء اللون سبباً في انقسام حاد بين أطفال الحي والآخرين الذين يحصلون عليها من “الأونروا”، بالرغم من أن أهاليهم في معظم  الأحيان يبيعونها على الأرصفة ليشتروا بثمنها مواداً غذائية أساسية. لم أنس ابن جارنا الذي كان يستفزني بما يسميها “لفة دبس البندورة”،...
  • الأسد .. وحلم البقاء المستحيل؟!

    أعلم أننا في عالمٍ كل شيء فيه جائز، خاصة إذا ما تعلق الأمر بالسياسة ومصالح الدول العظمى، ولكن رغم هذه الحقيقة يبقى للواقع ومعطياته كلمته الفصل في الكثير من القضايا والأحداث حتى وإن تعارضت مع المزاج الدولي، وربما تكون الثورة السورية واحدة من تلك القضايا. كثيرا ما بات يتردد...
  • سورية…… حل أم حلول؟

    حالة اللاوضوح التي تكتنف الساحة السورية والتي دخلت فيها الأحداث سببها عدم معرفة ماحصل من اتفاقات وتفاهمات بين الروس والأمريكان من خلال لقاء قادة البلدين إن كان على مستوى الرؤساء أو وزراء الخارجية ويبدو أن الأمريكيين قد حددوا للروس مناطق النفوذ التي تهمهم والخطوط التي عليهم أن لايتجاوزوها وحددوا...
  • واصف الزاب : الحفاظ على المكتسبات يعزز نجاحاتنا

    قرأت في أحد المواقع الإلكترونية مقالا يتحدث عن اتفاقي الغوطة الشرقية وريف حمص الشمالي اللذين تما بإدارة ورعاية تيار الغد السوري ورئيسه السيد أحمد الجربا تحت عنوان: “خفض التصعيد: القتلة لا يصنعون السلام”. ولا أنكر أنني أتفق مع الكثير من النقاط التي أثارها، وخاصة ما يتعلق بموقف المجتمع الدولي...
  • تقاطعات الحل السوري بين سطور جنيف ونقاط أستانة

    بقدر ما تبدو اجتماعات مفاوضات جنيف المتتالية مجرد اجتماعات شكلية لاتسمن ولا تغني من جوع ولا طائل منها، كونها لم تحقق أي شيء إلى الآن سوى الحديث عن سلال يتم التفاوض عليها مرة بالتوازي ومرة بالتتابع، وأحيانا يتم الحديث عن أمور تقنية يتم مناقشتها بين المنسق لهذه المؤتمرات والوفود...
  • تيار الغد السوري بين النظرية والتطبيق

    لاشك أن أغلب الحركات والتجمعات السياسية التي تنشأ في مختلف بقاع العالم تقوم على أساس نظري يحدد توجهاتها وأهدافها ونظمها الداخلية ومناهجها الفكرية الذي تستند إليها في اتخاذ قراراتها ورسم سياساتها المرحلية والعمل من أجل تحقيق أهدافها ومشاريعها. لا يختلف تيار الغد السوري عن هذه الحركات والتجمعات في السياق...
  • كنا عايشين!!..

    كثيرا ما تردد إلى مسامعي خلال الأعوام السبعة الماضية عبارة “كنا عايشين”، خاصة مع تفاقم المأساة الإنسانية في سوريا وحجم الدمار الناجمِ عن الحرب التي شنَّها نظام بشار الأسد “يلي كان معيشنا” ضد إرادة الشعب وثورته. حقيقة، لا أدري من أين أتى مرددوا هذه العبارة بقناعتهم تلك، ولا أدري...