النظام يقصف الحسكة وحركة نزوح كبيرة تشهدها المدينة

قصف طيران النظام اليوم الخميس مواقع في مدينة الحسكة تقع تحت سيطرة وحدات الحماية الكردية YPG وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD مستهدفا ستة مواقع على الأقل، فيما أمهل النظام...

قصف طيران النظام اليوم الخميس مواقع في مدينة الحسكة تقع تحت سيطرة وحدات الحماية الكردية YPG وقوات حزب الاتحاد الديمقراطي PYD مستهدفا ستة مواقع على الأقل، فيما أمهل النظام حزب العمال الكردستاني 24 ساعة للخروج من المدينة التي بدأت تشهد حركة نزوح جماعي إلى القامشلي وعامودا هربا من القصف والمعارك.

وقالت مصادر ميدانية إن الطائرات السورية شنت ضربات عنيفة على مواقع عدة في المدينة التي تشهد منذ ليلة أمس معارك عنيفة بين قوات الدفاع الوطني الموالية للنظام وقوات الأسايش الكردية على خلفية اتهامات بحملة اعتقالات متبادلة وخرق للهدنة، كما شهد حي الكلاسة وحي تل حجر قصفا مدفعيا عنيفا دون أنباء عن إصابات.

أكد مصدر داخل مدينة الحسكة بأن ميليشات الدفاع الوطني قامت بخرق الهدنة المعلنة في مدينة لحسكة ليلة أمس بحوالي الساعة 12 ليلاً، وذلك بمهاجمة نقاط قوات الأسايش بحوالي الساعة 3 ليلاً في كل من المساكن وسوق المدينة وكازية مرشو وشارع الكنيسة الآشورية وحي النشوة الشرقية وحول مشفى عصام بغدي، مما أدى لاندلاع الاشتباكات من جديد.

كما دارت معارك هي الأعنف في الحسكة بين ميليشات الدفاع الوطني وكتيبة لقوات مكافحة الإرهاب (HAT) التابعة للأسايش مع قصف شديد على مواقع تمركز ميليشيات النظام في النشوة وغيرها والطرف الآخر رد بالمثل.

هذا فيما تحدثت أنباء عن وصول قوات مؤازرة من الجيش النظامي المتمركز في “كوكب” لمساندة ميليشات جيش الدفاع الوطني بعد وصول ثلاث كتائب كردية من القامشلي لمؤازرة وحدات حماية الشعب والأسايش في معاركها ضد النظام.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة