روسيا تتهم مجلس الأمن بالصمت حيال قصف التحالف الدولي للمدنيين في سوريا

اتهم ممثل روسيا الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، مجلس الأمن الدولي “بالوقوف صامتا” حيال عمليات قصف قوات التحالف الدولي للمدنيين وقتلهم في سوريا. ونقلت وكالة “سبونتيك” للأنباء...

اتهم ممثل روسيا الدائم لدى منظمة الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، مجلس الأمن الدولي “بالوقوف صامتا” حيال عمليات قصف قوات التحالف الدولي للمدنيين وقتلهم في سوريا.

ونقلت وكالة “سبونتيك” للأنباء عن تشوركين قوله خلال اجتماع لمجلس الأمن، إن التحالف الدولي استهدف بأكثر من 90 غارة جوية في 19 تموز/يوليو منطقة منبج بحلب كما قصف قرية الغندورة يوم 28 تموز .

وكان قتلى وجرحى قد سقطوا نهاية شهر تموز الماضي، جراء قصف استهدف سوق شعبي في بلدة الغندورة شمال شرق منبج بريف حلب، حيث أشارت مصادر ميدانية الى أن مصدر القصف هو طيران التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، واصفة ما حصل بـ “المجزرة”.

وجاءت الحادثة بعدما شهدت مدينة منبج في العشرين من شهر تموز الفائت، قصفا من قبل طيران التحالف الدولي ضمن إطار الحملة الدولية للحرب على الإرهاب المتمثل بتنظيم داعش الإرهابي، مما أدى إلى مقتل وجرح العشرات، الأمر الذي شهد إدانات واسعة من قبل المعارضة السورية الأمر الذي دفع الجيش الأمريكي إلى فتح تحقيق في تقارير تحدثت عن ضربة جوية قرب منبج تسببت في سقوط ضحايا مدنيين.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة