النظام يستهدف حي الوعر والثوار يردون على مصدر النيران

واصلت قوات الأسد وقوات الرضا الطائفية استهداف منازل حي الوعر الحمصي بقذائف الدبابات ومدافع 57 المتواجدة في بساتين الحي، كما أطلقت القوات الموجودة في الكلية الحربية قذائف هاون، اليوم...
دمار في حي الوعر حمص

واصلت قوات الأسد وقوات الرضا الطائفية استهداف منازل حي الوعر الحمصي بقذائف الدبابات ومدافع 57 المتواجدة في بساتين الحي، كما أطلقت القوات الموجودة في الكلية الحربية قذائف هاون، اليوم الاثنين، بسبب ما قالت عنه “ثأرا لحسام عقيل” العنصر في ميليشيا الرضا التابعة لحزب الله الإرهابي، والذي كان قد قتل على يد ثوار الحي، فيما قام الدفاع المدني بإجلاء المدنيين ونقل الجرحى والمصابين إثر استهداف الحي واستشهاد 6 مدنيين بينهم أطفال يوم أمس الأحد.

كما استهدفت طائرات الأسد الحربية بالصواريخ الفراغية قرية الأربعين بريف حمص الشمالي، كما أغارت على السخنة والطيبة وجبال سطيح ومحيط الشنداخيات وبلدة جب الجراح بالريف الشرقي، فيما سقطت عدة قذائف هاون على جب الجراح دون معلومات عن إصابات.

هذا فيما قالت مصادر تابعة للنظام إن سلاح الجو السوري دمر “مقراً للإرهابيين” بالكامل بقرية عقرب شمال غرب حمص قتل وأصيب على إثره “30 إرهابياً”.

وكانت قوات الأسد قد قامت باستهداف حي الوعر المحاصر بالأسطونات الصاروخية المتفجرة وعربات الشيلكا، بحسب مراسل تيار الغد السوري في المنطقة، ما أدى إلى سقوط ستة شهداء بينهم أطفال صغار وعدد كبير من الجرحى بينهم حالات خطرة وحدوث دمار كبير بالأبنية السكنية، حيث تعرض مبنى مؤلف من 14 طابقا للهدم بشكل كامل نتيجة القصف. ومن جهتها ردت كتائب الثوار في الحي على مصدر الأسطونات المتفجرة بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة .

كما استهدفت قوات الأسد منطقة الحولة بقذائف الهاون، فيما قامت “سرية الهاون” التابعة لـ”حركة تحرير الوطن” باستهداف مواقع قوات الأسد بالقرب من محطة الزارة الحرارية بقذائف الهاون.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة