واشنطن تؤكد أن معركة تحرير الرقة ليست سهلة وستستغرق وقتا

أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية “كريستيان جيمز” أن معركة تحرير الرقة والسيطرة عليها ستستمر حتى يتم إنهاء وجود تنظيم داعش في سوريا. وقال جيمز خلال مقابلة تلفزيونية إن...
سيطرة قوات النخبة السورية على محطة الري قرب مدينة الرقة 30 أيار 2017
أكد المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية “كريستيان جيمز” أن معركة تحرير الرقة والسيطرة عليها ستستمر حتى يتم إنهاء وجود تنظيم داعش في سوريا.
وقال جيمز خلال مقابلة تلفزيونية إن التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة نجح قبل أسبوعين بإلحاق الهزيمة بتنظيم داعش في مدينة الموصل العراقية، وسينجح أيضا في تحقيق نفس الانتصار في الرقة.
وأضاف جيمز أن معركة الرقة ليست سهلة وستستغرق وقتا للقضاء على التنظيم في المدينة، مشيرا إلى أن القوات التي تقاتل في المدينة نجحت خلال خميس يوما من بدء المعارك في استعادة أكثر من نصف مساحتها.
ولفت جيمز إلى أن هناك ضحايا من المدنيين نتيجة هذه المعركة، لكنه شدد على حرص التحالف الدولي الأكيد على الحفاظ على المدنيين وحماية حقوقهم.
ومنذ بدء الحملة العسكرية على الرقة قتل 1342 مدنيا وجرح المئات نصفهم من النساء والأطفال، وقالت مساعدة الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية “أورسولا مولر” إن أكثر من 200 ألف شخص فروا منذ نيسان/أبريل الماضي من منازلهم في المنطقة المحيطة بمدينة الرقة، موضحة في كلمتها أمام مجلس الأمن الدولي في وقت سابق، أن “الحصيلة المذكورة تشمل أكثر من 30 ألف شخص نزحوا خلال شهر تموز الحالي وحده”.
وكانت واشنطن قد أرسلت، يوم الخميس الفائت، كميات جديدة من الأسلحة والمعدات العسكرية إلى قوات سوريا الديمقراطية التي تقاتل في الرقة، حيث ذكرت مصادر إعلامية أن 80 شاحنة محملة بالعتاد العسكري والذخيرة دخلت إلى محافظة الحسكة عبر الحدود العراقية.
ولفتت المصادر إلى أن 100 شاحنة دخلت في 22 تموز/يوليو الحالي إلى الحسكة ومنها إلى قوات سوريا الديمقراطية شمالي الرقة. وسبق للولايات المتحدة إرسال 629 شاحنة محملة بالعتاد العسكري بما فيها أسلحة ثقيلة وذخيرة، إلى مناطق الإدارة الذاتية بين 5 حزيران/يونيو الماضي و17 تموز الجاري.
أقسام
أخبار

أخبار متعلقة