ماكرون يلتقي ترامب وأردوغان وروحاني لحشد الدعم للمبادرة الفرنسية في سوريا

أكدت مصادر مقربة من الرئاسة الفرنسية أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيلتقي بشكل منفصل كلا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والتركي رجب طيب أردوغان، والإيراني حسن روحاني على هامش اجتماعات...
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
أكدت مصادر مقربة من الرئاسة الفرنسية أن الرئيس إيمانويل ماكرون سيلتقي بشكل منفصل كلا من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والتركي رجب طيب أردوغان، والإيراني حسن روحاني على هامش اجتماعات الجمعية العمومية للأمم المتحدة في نيويورك الأسبوع المقبل، بهدف “توفير دينامية سياسية وترجمة عملية للمبادرة الفرنسية”، مشيرة في الوقت نفسه إلى “أن الإليزيه ما زال يدعم الوساطة الأممية للمبعوث الدولي استيفان دي ميستورا”.
كما لفتت المصادر إلى أن “اجتماعا على المستوى الوزاري أيضا سيعقد بدعوة من باريس على هامش اجتماعات الجمعية العامة، لتنشيط المبادرة الفرنسية الخاصة بتشكيل (مجموعة اتصال) لمواكبة الملف السوري والدفع باتجاه حل سياسي، ومن المرجح أن يضم الاجتماع وزراء الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي، مع ترك الأمور مفتوحة لإمكانية مشاركة أطراف فاعلة ومؤثرة أخرى”.
وتسعى باريس لاستعادة دورها في الملف السوري، وفي هذا السياق جاءت جولة وزير الخارجية جان إيف لودريان مؤخرا إلى الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا وروسيا في محاولة لترويج المبادرة التي ما زالت غامضة، وبخاصة في ما يتعلق بموقع الدور والحضور الإيراني فيها.
وكانت الخارجية الفرنسية قد أعلنت مطلع أيلول/سبتمبر الحالي عن عزمها إنشاء مجموعة اتصال جديدة حول سوريا لإحياء العملية السياسية المجمدة، دون أن تكشف عن أي تفاصيل بخصوص المشاركين فيها.
أقسام
أخبار

أخبار متعلقة