إسرائيل تسقط طائرة استطلاع للنظام بالقرب من خط وقف إطلاق النار على حدود الجولان

أعلن الجيش الإسرائيلي إسقاط طائرة تجسس سورية من دون طيار روسية الصنع فوق مرتفعات الجولان، كما أكد شهود عيان الخبر بأن صاروخا إسرائيليا (أرض – جو) أسقط صباح اليوم...
انفجار طائرة استطلاع سورية إثر تعرضها لصاروخ إسرائيلي

أعلن الجيش الإسرائيلي إسقاط طائرة تجسس سورية من دون طيار روسية الصنع فوق مرتفعات الجولان، كما أكد شهود عيان الخبر بأن صاروخا إسرائيليا (أرض – جو) أسقط صباح اليوم السبت طائرة في سماء القنيطرة.
وقالت وزارة الدفاع الإسرائيلية تعقيبا على اعتراض طائرة الاستطلاع “ننظر بكل خطورة لأي انتهاك لسيادتنا وسنرد بقوة على أي استفزاز ونحن نعتبر النظام السوري مسؤولا عن أي انتهاك يخرج من أراضيه وندعوه إلى كبح جميع الجماعات التي تعمل من أراضيه ولن نسمح بإنشاء محور شيعي في سوريا.
وقال أهالي البلدات الحدودية مع الجولان المحتل بأنهم سمعوا صوت انفجار عنيف في المنطقة ولاحظوا دخانا كثيفا في السماء دون أن يظهر أي أثر للطائرة التي أصيبت.
كما قال الناطق العسكري، اللفتنانت كولونيل جوناثان كونريكوس، “يبدو أنها روسية الصنع وتابعة للنظام السوري. كانت طائرة استطلاع من دون طيار ولم تكن طائرة هجومية من دون طيار ونتحرى ما إذا كانت هناك أي صلة بإيران وحزب الله”.
وقال أفيخاي أدرعي المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، في تصريح مكتوب، “اقتربت قطعة جوية دون طيار إلى الحدود في هضبة الجولان، حيث تم اعتراضها من قبل منظومة باتريوت”، وأضاف أن “الحديث يدور عن طائرة دون طيار في مهمة استطلاعية لا هجومية”.
وتابع أن الطائرة من دون طيار “كما يبدو تابعة لنظام الأسد دخلت إلى المنطقة منزوعة السلاح ولم تخترق الأراضي الإسرائيلية، وتم اعتراضها بواسطة صاروخ اعتراض واحد من نوع باتريوت”.
يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تسقط بها إسرائيل طائرة استطلاع سورية ففي التاسع عشر من سبتمبر / أيلول الماضي تم اسقاط طائرة استطلاع تتبع لحزب الله اللبناني كان قد أطلقها من مقرات اللواء 90 بالقنيطرة وأسقطتها المضادات الإسرائيلية بنفس الطريقة، بحسب ما ذكرت القناة العاشرة الاسرائيلية
محمد المصطفى

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة