ضحايا من المدنيين في غارات على دير الزور وداعش يقتل العشرات من قوات النمر في القورية

ارتفع عدد الضحايا الذين قضوا إثر غارات روسية وسورية استهدفت بلدات الشعفة والسيال وسويدان في ريف محافظة دير الزور إلى 25 مدنيا، فيما قتل وأصيب العشرات خلال مواجهات بين...
آثار الدمار الذي خلفته غارة جوية على بلدة الشعفة بريف البوكمال

ارتفع عدد الضحايا الذين قضوا إثر غارات روسية وسورية استهدفت بلدات الشعفة والسيال وسويدان في ريف محافظة دير الزور إلى 25 مدنيا، فيما قتل وأصيب العشرات خلال مواجهات بين مقاتلي تنظيم داعش وقوات النظام المدعومة بالمليشيات الإيرانية واللبنانية في بلدة القورية.
حيث قالت مصادر ميدانية إن حصيلة ضحايا غارات لطيران النظام الحربي على بلدة الشعفة بالريف الشرقي فجر اليوم الأحد ارتفعت إلى 18 شهيدا وعدد غير معروف من الجرحى بينهم عالقين تحت الأنقاض.
كما نفذ الطيران الحربي الروسي غارة استهدفت مخيما للنازحين قرب بلدة السيّال في ريف المحافظة الشرقي، ما أسفر عن استشهاد 7 مدنيين، كما استشهد مدني متأثرا بجراح أصيب بها إثر قصف لطيران التحالف الدولي على بلدة سويدان جزيرة.
وكان طيران النظام قد استهدف، يوم أمس السبت، بلدة حسرات في الريف الشرقي، ما أوقع 18 شهيدا من المدنيين فيما قصف الطيران الحربي الروسي بلدة هجين ومعبر قرية العباس النهري شرق مدينة دير الزور بعدة غارات، ما أدى إلى مقتل 4 مدنيين كما قضى ثلاثة مدنيين وجرح 14 آخرون نتيجة غارات روسية على مخيم سوح الرفاعي.
إلى ذلك، شن مقاتلو تنظيم داعش هجوما مباغتا فجر اليوم على مواقع لقوات النظام والمليشيات الأجنبية الحليفة في ريف دير الزور الشرقي، تمكن خلالها من السيطرة على معظم أجزاء بلدة القورية على ضفاف نهر الفرات.
وسيطر التنظيم خلال ساعات الصباح الأولى على الأحياء الشرقية والجنوبية من المدينة وسط معارك عنيقة مع قوات النظام وحلفائها، وسط غارات كثيفة من الطيران الحربي الروسي على محاور الاشتباك.
وتمكن مقاتلو التنظيم من قتل 20 عنصرا لقوات “النمر” التابعة لشبيه العقيد سهيل الحسن، بعد هجمات لمقاتلي التنظيم من عدة محاور استطاعوا خلاها التقدم وقتل وجرح العشرات من المليشيات الموالية والتابعة للنظام.
هذا فيما استهدف تنظيم داعش قوات النظام بعبوتين ناسفتين في منطقة  الطعس على أطراف مدينة البوكمال، ما أسفر عن مقتل ١٤ عنصرا من قوات النظام. في حين تواصلت الاشتباكات بين التنظيم والنظام في قرية العباس.
وأعلنت مصادر في الإعلام الحربي التابع لحزب الله اللبناني إصابة اللواء “علي إسماعيل” من مرتبات الحرس الجمهوري السوري جراء انفجار عبوة ناسفة زرعت بسيارته في محيط مدينة الميادين.
وفي محافظة الحسكة، قامت قوات النظام بنقل ١٦٠ عنصرا من الحرس الجمهوري من مطار القامشلي إلى جبهات القتال في دير الزور لإشراكهم في المعارك التي تخوضها ضد فلول تنظيم داعش.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة