واشنطن تدعو جميع الأطراف إلى التهدئة في منطقة عفرين

دعت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” جميع الأطراف إلى التهدئة في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، مؤكدة أنها تأخذ باعتبار قلق تركيا إزاء حزب العمال الكردستاني، وسط استعدادات تركية...
منظر عام لمدينة عفرين بريف حلب الشمالي

دعت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون” جميع الأطراف إلى التهدئة في منطقة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي، مؤكدة أنها تأخذ باعتبار قلق تركيا إزاء حزب العمال الكردستاني، وسط استعدادات تركية لإطلاق عملية عسكرية في المنطقة.
وقال المتحدث باسم الوزارة، أدريان رانكين غالواي، خلال تصريحات صحفية، إن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش بقيادة الولايات المتحدة لا يشن عمليات عسكرية في منطقة عفرين الخاضعة لتحالف قوات سوريا الديمقراطية، ذات الغالبية الكردية شمالي سوريا.
وأكد رانكين غارلواي أن الولايات المتحدة تتعاون بصورة وثيقة مع حلفائها في الناتو، بما فيها تركيا، فيما يتعلق بدعم وحدات حماية الشعب الكردية التي تمثل هيكلا أساسيا في قوات سوريا الديمقراطية لمحاربة تنظيم داعش، باعتبارها شريكا لا غنى عنه في إطار العمليات ضد التنظيم في سوريا.
وأضاف المتحدث باسم البنتاغون: “نفهم قلق تركيا من ناحية أمنية من نشاط حزب العمال الكردستاني، والذي يصنف تنظيما إرهابيا في الولايات المتحدة. مؤكدا أن حكومة بلاده لا تقدم أي دعم للحزب.
وتصنف أنقرة حزب الاتحاد الديمقراطي (PYD) ووحدات حماية الشعب الكردية (YPG) التي تعد ذراعا عسكريا له، تنظيمات إرهابية لارتباطهما بحزب العمال الكردستاني المحظور في تركيا والعالم.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة