زيد بن رعد الحسين يندد بالاستخدام المتكرر للفيتو ضد أي تحرك دولي لإنقاذ المدنيين في سوريا

ندد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، زيد رعد الحسين، بعدم تحرك المجتمع الدولي حيال النزاعات في سوريا وجمهورية الكونغو الديموقراطية وبوروندي واليمن وبورما متحدثاً عن “مسالخ للبشر”. وقال...
الأمير زيد بن رعد الحسين

ندد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، زيد رعد الحسين، بعدم تحرك المجتمع الدولي حيال النزاعات في سوريا وجمهورية الكونغو الديموقراطية وبوروندي واليمن وبورما متحدثاً عن “مسالخ للبشر”.
وقال الأمير رعد الحسين أمام مجلس حقوق الانسان الذي عقد جلسة يوم أمس الاثنين في جنيف إن هذه النزاعات “اصبحت مثل بعض المسالخ للبشر في العصر الحديث لأنه لم يتم التحرك بشكل كاف لمنع هذه الأهوال”.
كما اتهم مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي بأنها “مسؤولة” عن استمرار هذا القدر من المعاناة.
وقال “طالما يستخدمون الفيتو لعرقلة أي عمل موحد يمكن أن يخفف المعاناة الشديدة للسكان الأبرياء، فإنهم سيكونون هم الذين يتحملون المسؤولية أمام الضحايا”.
واعتبر الأمير رعد الحسين أن فرنسا وبريطانيا لا تستخدمان كثيراً الفيتو، داعياً الصين وروسيا والولايات المتحدة الأمريكية إلى أن تحذو حذوهما وتتوقف عن “الاستخدام المؤذي” للفيتو.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة