وزارة الخارجية اللبنانية تعد خطة متكاملة لإعادة اللاجئين السوريين بسبب شح الدعم الأوروبي

أعدت وزارة الخارجية اللبنانية خطة عمل تهدف لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، تشمل المستويات السياسية والتنفيذية، وتتبع نظام العمل التدريجي. حيث نقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مدير الشؤون السياسية...
لاجئون سوريون يستعدون للعودة من لبنان إلى سوريا

أعدت وزارة الخارجية اللبنانية خطة عمل تهدف لإعادة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، تشمل المستويات السياسية والتنفيذية، وتتبع نظام العمل التدريجي.

حيث نقلت صحيفة الشرق الأوسط عن مدير الشؤون السياسية والقنصلية في الخارجية اللبنانية، السفير غادي الخوري، قوله إن وزارته “وضعت خطة عمل جدية تنفذ تدريجيا بسقف مرتفع جدا، وتراعي المعايير الإنسانية وسلامة اللاجئين وأمانهم بالكامل، لحل معضلة اللاجئين”، مشيرا إلى أن “مفوضية اللاجئين إذا لم تتحرك خلال 15 يوما فإن الدولة اللبنانية ستبدأ تنفيذ خطتها على مراحل”.

وأكد الخوري أن لبنان لم يقفل باب التعاون. وقال “نحن مستعدون للتعاون شرط أن تكون النتيجة عودة اللاجئين وليس بقاءهم”.

ونقلت الصحيفة عن مصادر رسمية لم تسمها قولها “هناك تحفظا من الإجراءات التي تتبعها مفوضية اللاجئين وتؤدي إلى تخويف السوريين من العودة إلى بلادهم”.

وكان الرئيس اللبناني ميشيل عون قد دعا دول الاتحاد الأوروبي يوم الأربعاء الماضي إلى مساعدة لبنان من خلال إقناع الدول الأوروبية بالعمل لتحقيق عودة اللاجئين السوريين إلى بلدهم، والحد من الخسائر الكبيرة التي أصابت لبنان اقتصاديا وأمنيا واجتماعيا نتيجة استمرار بقائهم على أراضيه”.

وتقدر لبنان عدد اللاجئين السوريين بنحو مليون ونصف لاجئ فيما تؤكد الأمم المتحدة أنهم أقل من مليون وفقا لبياناتها.

وفيما يتحدث معظم المسئولين اللبنانيين عن إعادة اللاجئين السوريين قسريا إلى بلدهم لا نجد أحدا منهم يتحدث عن إخراج مليشيا حزب الله من سوريا بل على العكس كما قال رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري إنه يستبعد انسحاب مليشيا الحزب والمليشيات الإيرانية من سوريا، مستنكرا الدعوات الدولية والمحلية لذلك.

ولفت بري إلى أن إيران موجودة في سوريا بطلب من الحكومة السورية الشرعية، تماما كما أن الوجود الروسي في سوريا قد جاء بطلب حكومي، وأضاف أن مليشيا حزب الله “موجودة في سوريا، لأنه لو لم تكن متواجدة هناك، لكان تنظيم داعش قد أصبح في لبنان”، مؤكدا على أن تحرير الأراضي السورية من الإرهاب هو السبيل الوحيد للانسحاب.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة