غوتيريس يتلقى مطالبة دولية بالتحقيق في قضية تعذيب وإعدام المعتقلين السوريين

تسلم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، رسالة موقعة من عدة دول عبرت فيها عن إدانتها وقلقها إزاء تقارير رصدت انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في سوريا فيما يخص تعذيب...
مجلس الأمن الدولي

تسلم الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس، رسالة موقعة من عدة دول عبرت فيها عن إدانتها وقلقها إزاء تقارير رصدت انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في سوريا فيما يخص تعذيب وإعدام المعتقلين السوريين.

ووقع على الرسالة مندوبو كل من الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا وإسبانيا وليختنشتاين وقطر ودول أخرى في الأمم المتحدة، مشددين على ضرورة التحرك والتحقيق في الأمر ومعاقبة المسؤولين.

وجاء في الرسالة أن تقارير تفيد بوجود انتهاكات لحقوق الإنسان في سوريا تجري بشكل ممنهج، مشيرة إلى أن “الكثير من السكان كانوا يتجنبون إقامة العزاء عند علمهم بموت ذويهم خوفا من النظام السوري”.

وطالبت الرسالة الأمم المتحدة بالتحقيق في قضية تعذيب وإعدام المعتقلين في السجون والتحرك لمحاسبة ومعاقبة المسؤولين على الجرائم وانتهاك حقوق الإنسان وتعريض حياة ملايين السوريين الأبرياء للخطر.

كما شددت على أن الإخفاء والتعذيب هما أهم القضايا التي يجب على الأمم المتحدة النظر فيها ومعالجتها في العملية السياسية التي تقودها في سوريا.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة