قتلى وجرحى في مواجهات متقطعة بين قوات النظام وتنظيم داعش في تلول الصفا

أعلن تنظيم داعش عن مقتل عشرة عناصر على الأقل من قوات النظام خلال اشتباكات ومعارك متقطعة في منطقة الصفا بمنطقة البادية، فيما كثفت قوات النظام من استهداف المنطقة بقذائف...
قوات من الجيش العربي السوري في منطقة تلول الصفا بالبادية السورية

أعلن تنظيم داعش عن مقتل عشرة عناصر على الأقل من قوات النظام خلال اشتباكات ومعارك متقطعة في منطقة الصفا بمنطقة البادية، فيما كثفت قوات النظام من استهداف المنطقة بقذائف الهاون والمدفعية الثقيلة والصواريخ.

وأكدت مصادر إعلامية معارضة وأخرى تابعة للنظام وقوع الاشتباكات اليوم السبت بين عناصر تنظيم داعش وقوات النظام والمليشيات التابعة لها على محور قاع البنات جنوب غرب تلول الصفا قرب ريف السويداء الغربي وسقوط قتلى وجرحى من الطرفين.

وتتكون قوات النظام في منطقة تلول الصفا من وحدات الجيش العربي السوري من الفرقة الأولى والثالثة والرابعة والتاسعة والعاشرة والحادية عشرة، بالإضافة إلى مليشيا الدفاع الوطني ونسور الزوبعة ومليشيات فلسطينية والفيلق الخامس وحزب الله اللبناني وخبراء عسكريين روس.

ومنذ خروج عناصر التنظيم بأسلحتهم وأموالهم من مخيم اليرموك بضواحي دمشق الجنوبية قبل ستة أشهر إلى البادية السورية وريف السويداء، تحولت المنطقة التي تم إبعاد التنظيم إليها، وهي تلول الصفا، إلى ثقب أسود لقوات النظام، وإضافة إلى العمليات الإجرامية الدامية التي ارتكبها التنظيم بحق المواطنين من سكان المدن والقرى في محافظة السويداء.

حيث اختطف التنظيم العشرات من أبناء المحافظة وبادلهم بمعتقلات ومعتقلين في سجون النظام لاحقا كما قبض عشرات الملايين من الدولارات، ويواصل التنظيم حتى اليوم التحصن في سلسلة صخور بركانية وتلال مليئة بكهوف والأنفاق والشقوق الأرضية، مكلفا قوات النظام حتى اليوم أكثر من 300 قتيل وجريح، بمن فيهم مقاتلو المليشيات المحلية كنسور الزوبعة، وهي إحدى التشكيلات الأهلية المحلية التي قبل النظام بوجودها، انصياعا لرغبة أهالي المحافظة بالقتال فقط في مناطقهم للدفاع عنها وحمايتها من تنظيم داعش وعصابات الشبيحة.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة