الجيش العراقي يعلن عن غارات جديدة على مواقع تنظيم داعش في دير الزور

شنت طائرات مقاتلة عراقية ضربات جوية وغارات في سوريا ضد أهداف قالت إنها تابعة لتنظيم داعش، ونتج عن هذه الضربات والغارات، بحسب ما أعلن الجيش العراقي في بيان رسمي،...
قيادة قوات حرس الحدود العراقية تشرف على إغلاق الحدود السورية العراقية بسياج أمني مكهرب وكاميرات مراقبة

شنت طائرات مقاتلة عراقية ضربات جوية وغارات في سوريا ضد أهداف قالت إنها تابعة لتنظيم داعش، ونتج عن هذه الضربات والغارات، بحسب ما أعلن الجيش العراقي في بيان رسمي، تدمير مبنيين يضمان 40 مقاتلا وأسلحة.

وأضاف البيان أن “طائرات إف 16 عراقية نفذت يوم أمس الثلاثاء ضربات جوية داخل الأراضي السورية وفق معلومات استخباراتية دقيقة من مديرية الاستخبارات ومكافحة الإرهاب/خلية الصقور الاستخباراتية”.

وأسفرت العملية “الناجحة” وفق البيان عن “دك مستودع للأسلحة يعود لما تسمى ولاية الفاروق بداخله 10 إرهابيين وصواريخ ومتفجرات تابعة لعصابات داعش في منطقة السوسة كما نفذت في الوقت ذاته ضربة موجعة أخرى في منطقة الباغور على هدف عبارة عن مقر لما يسمى فيلق الفاروق بداخله 30 إرهابيا وقاذفات وصواريخ وبنادق مختلفة”.

ويشن السلاح الجوي العراقي ضربات ضد داعش في سوريا منذ العام الماضي بموافقة وتنسيق مع التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

وأعلنت العراق الانتصار على التنظيم في كانون الأول/ديسمبر بعد إنهاء تواجده في محافظتي الموصل والأنبار، فيما لايزال الخطر من التنظيم قائما مع استمرار تواجده في بعض الجيوب في البادية السورية وريف محافظة دير الزور الشمالي، ولذلك لجأ الجيش العراقي لبناء سور حديدي مكهرب على طول الحدود السورية العراقية وعززه بنقاط مراقبة.

ومطلع الأسبوع الجاري أعلن الحشد الشعبي العراقي قصف المدن والبلدات التي يسيطر عليها تنظيم داعش فيما أعلنت مصادر حقوقية عن مقتل عشرات الأطفال والنساء من المدنيين السوريين خلال القصف.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة