سامح شكري ينفي وجود أي قرار يتعلق بعودة سوريا لمقعدها في جامعة الدول العربية

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أن قرار عودة سوريا لجامعة الدول العربية يخص مجلس الجامعة، مؤكدا أن عدم إقدام الحكومة السورية على اتخاذ خطوات ضرورية لتفعيل القرار السياسي...
سامح شكري وزير الخارجية المصري

أعلن وزير الخارجية المصري سامح شكري أن قرار عودة سوريا لجامعة الدول العربية يخص مجلس الجامعة، مؤكدا أن عدم إقدام الحكومة السورية على اتخاذ خطوات ضرورية لتفعيل القرار السياسي يجعل الأمر كما هو عليه، وليس هناك أي تطور حول عودة سوريا لمقعدها في الجامعة.

وأكد شكري خلال مؤتمر صحفي جمعه بنظيره المغربي ناصر بوريطة، يوم أمس الاثنين، على أهمية تفعيل الحل السياسي في سوريا وضرورة استعادتها لسيادتها على أراضيها واضطلاع الحكومة بمسؤوليتها تجاه الشعب السوري، مشيرا إلى أن الأهم هو حل الأزمة الراهنة التي أثرت سلبيا على الشعب السوري.

ولفت وزير الخارجية المصري إلى أن الحكومة السورية بحاجة لاتخا إجراءات لتأهيل عودتها للجامعة العربية، منها المتصلة بالعمل السياسي في إطار قرار مجلس الأمن 2254 والحاجة للخروج من الأزمة الراهنة من خلال عمل سياسي يرعاه المبعوث الأممي.. عندما يتم ذلك نستطيع الحديث في الأمر.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة