وزارة الخارجية البريطانية تكذّب ادعاءات عن اعتزام لندن إعادة فتح سفارتها في دمشق قريبا

كذّبت وزارة الخارجية البريطانية ادعاءات وتصريحات نقلتها بعض وسائل إعلامية روسية وبريطانية عن اعتزام لندن إعادة فتح سفارتها في دمشق قريبا أو خلال عام من تاريخه. حيث قال الممثل...
الممثل البريطاني الخاص لسوريا مارتن لونغدن

كذّبت وزارة الخارجية البريطانية ادعاءات وتصريحات نقلتها بعض وسائل إعلامية روسية وبريطانية عن اعتزام لندن إعادة فتح سفارتها في دمشق قريبا أو خلال عام من تاريخه.

حيث قال الممثل البريطاني الخاص لسوريا مارتن لونغدن في حسابه على تويتر: “نظام الأسد فقد شرعيته بسبب ما ارتكبه من فظائع ضد الشعب السوري. لهذا السبب أغلقنا السفارة البريطانية في دمشق في 2012، وليست لدينا نية لإعادة فتحها. وهذا كل ما لدينا بهذا الشأن”.

هذا فيما يقوم سفارة هنغاريا في دمشق بتمثيل بلاد أخرى هي بريطانيا وكندا وأستراليا.

وكان دبلوماسي بريطاني مقيم في لبنان قد توقع إعادة فتح سفارة بلاده في دمشق خلال عام وأن يتولى هو شخصيا مهام السفير، بحسب صحيفة تلغراف البريطانية.

وقال الدبلوماسي “مبتسمًا باضطراب”، بحسب الصحيفة، “انتظروا عاما أو ما يقارب ذلك، ويمكنكم أن تراهنوا على أننا سنعيد افتتاح سفارتنا في دمشق”.

وكانت وكالة سبوتنيك الروسية قد نقلت أكاذيب نشرها عبد الباري عطوان في موقع “رأي اليوم” أن السفارة البريطانية في دمشق بدأت بأعمال ترميم تمهيدا لإعادة فتحها، الأمر الذي كذّبته المصادر الرسمية البريطانية وقالت إن المبنى كان مستأجرا وتمت إعادته إلى المالك منذ إغلاق السفارة، وأصحابه هم الذين يقومون بعملية الترميم ربما لتأجيره لدولة عربية تعتزم إعاد علاقاتها مع نظام الأسد.

تزامن ذلك مع تصريح لوزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، عبر خلاله عن أسفه لقاء بشار الأسد في السلطة لفترة قادمة، مشيرا خلال حديث إلى “سكاي نيوز” البريطانية أن الدعم الروسي لنظام الأسد قد أسهم في بقائه في السلطة “لفترة من الوقت”.

وأضاف هانت “موقفنا ثابت من أن السلام الدائم في سوريا لن يتحقق بوجود النظام الحالي، ولكن للأسف نعتقد أنه سيتسمر بالسلطة بسبب دعم روسيا له”.

وتطالب بريطانيا، منذ اندلاع الثورة في سوريا بتنحي بشار الأسد عن السلطة بسبب ارتكابه لجرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية أسفرت عن مقتل مئات الآلاف من السوريين وتدمير أكثر من نصف المدن السورية وتهجير نصف الشعب السوري.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة