غير بيدرسون يجري مباحثات مع وليد المعلم خلال أول زيارة له إلى دمشق

أجرى مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى سوريا، غير بيدرسون، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع وليد المعلم خلال أول زيارة له منذ تعيينه في منصبه خلفا للمبعوث الأممي السابق استيفان دي...
المبعوث الأممي غير بيدرسون في دمشق - 15 كانون الثاني 2019

أجرى مبعوث الأمم المتحدة الجديد إلى سوريا، غير بيدرسون، اليوم الثلاثاء، مباحثات مع وليد المعلم خلال أول زيارة له منذ تعيينه في منصبه خلفا للمبعوث الأممي السابق استيفان دي ميستورا.

وكان بيدرسون قد وصل صباح اليوم إلى دمشق بعد أن تسلم مهامه في السابع من كانون الثاني/يناير الجاري، حيث سبق أن قال بعض المسؤولين في دمشق أن هذه الزيارة “هي للتعارف وأنه سيتم التعاون معه من أجل إنجاح مهمته”.

وكان نائب وزير الخارجية السوري فيصل مقداد قد أعلن استعداد حكومته التعاون مع بيدرسون “بشرط أن يبتعد عن أساليب من سبقه وأن يعلن ولاءه لوحدة أرض وشعب سوريا، وألا يقف إلى جانب الإرهابيين كما وقف سلفه”.

وقالت مصادر روسية إن بيدرسون يحمل معه بعض الملفات الجديدة، والأخرى العالقة التي تركها له سلفه استيفان دي مستورا، وأن جدول أعماله لن يقتصر على الجوانب السياسية والاجتماعات الرسمية بل إنه تابع مباراة المنتخب السوري مع نظيره الأسترالي، والتي انتهت بخسارة المنتخب وخروجه من بطولة كأس آسيا 2019، وأضافت المصادر أنه من المتوقع أن يستقبل بشار الأسد المبعوث الأممي، ويجري معه لقاءا مغلقا في وقت لاحق.

وغير بيدرسون هو دبلوماسي نرويجي كلف سابقا بملفات أممية عديدة، أبرزها قيامه بدور نشط في الاتصالات التي أدت إلى توقيع “اتفاق أوسلو” بين منظمة التحرير الفلسطينية وإسرائيل، كما كلف بمهمات من قبل الأمم المتحدة متعلقة بالملف اللبناني ولعب دورا في الاتصالات التي جرت لإنهاء حرب تموز 2006.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة