تنظيم داعش يتبنى التفجير الانتحاري الذي أسفر عن مقتل وإصابة عشرات المدنيين في منبج

وقع انفجار عنيف جدا تبناه تنظيم داعش وسط مدينة منبج بريف حلب الشرقي بعد ظهر اليوم، ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين وأيضا جنود من الحالف الدولي...
تفجير إرهابي في مدينة منبج استهدف دورية لقوات التحالف الدولي - 16 كانون الثاني 2019

وقع انفجار عنيف جدا تبناه تنظيم داعش وسط مدينة منبج بريف حلب الشرقي بعد ظهر اليوم، ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى في صفوف المدنيين وأيضا جنود من الحالف الدولي (أمريكيون على الأغلب) وعناصر من وحدات حماية الشعب الكردية.

وقالت مصادر ميدانية إن عدد الخسائر البشرية ارتفاع في مدينة منبج نتيجة التفجير الانتحاري الذي ضرب مطعم الأمراء في وسط المدينة، حيث وصل عدد القتلى إلى 18 على الأقل، هم أربعة جنود من قوات التحالف الدولي وخمسة عناصر من مرافقيهم من المقاتلين المحليين في القوات المسيطرة على المنطقة، وتسعة مواطنين مدنيين.

وأشارت المصادر إلى أن أعداد من قضى خلال التفجير لا تزال قابلة للازدياد لوجود جرحى إصاباتهم بليغة، وأن تحليقا لطائرات مروحية من طراز أباتشي في أجواء منطقة منبج في أعقاب التفجير الذي الذي يعد الأول من نوعه من حيث استهداف التحالف الدولي بواسطة انتحاري، حيث تم نقل القتلى والجرحى من قوات التحالف الذين يرجح أن يكونوا أمريكيي الجنسية، فيما تم نقل المدنيين وعناصر الوحدات إلى مشافي المدينة.

جاءت هذه العملية في أعقاب استهداف تفجير للتحالف الدولي في نهاية آذار/مارس من العام الماضي، حيث وقع انفجار استهدف جنودا من قوات التحالف الدولي في المدينة التي تسيطر عليها قوات من وحدات حماية الشعب الكردية ومجلس منبج العسكري والقوات الأمريكية، وتسبب الاستهداف حينها بمقتل عنصرين اثنين من قوات التحالف وإصابة ما لا يقل عن تسعة آخرين بجراح متفاوتة الخطورة، بينهم عناصر من قوات المجلس، والتي جاءت حينها في أعقاب محاولة اغتيال الناطق باسم مجلس منبج العسكري، شرفان درويش، الذي تعرض لاستهداف من قبل “لواء مقاومة أرطغرل”.

وتبنى تنظيم داعش العملية الانتحارية وقال إنها تمت عبر قيام انتحاري بتفجير حزامه الناسف بالقرب من مطعم قصر الأمراء وسط مدينة منبج أثناء مرور دورية عسكرية مشتركة بين القوات الأمريكية ووحدات حماية الشعب الكردية، وأفادت وكالة أعماق الدعائية التابعة للتنظيم في بيان نقلته حسابات جهادية على تطبيق تلغرام “هجوم استشهادي بسترة ناسفة يضرب دورية للتحالف الدولي بمدينة منبج”.

وعلى الإثر فرضت وحدات حماية الشعب الكردية طوقا أمنيا واسعا في مكان الانفجار ومنعت السيارات والمدنيين من التوجه إلى الموقع.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة