التحالف الدولي يعلن تنفيذ عشرات الضربات الجوية ضد مواقع لتنظيم داعش في سوريا مؤخرا

أعلن التحالف الدولي تنفيذ عشرات الضربات الجوية ضد مواقع لتنظيم داعش في سوريا والعراق استهدفت أنفاقا ومركبات ومراكز تجمع وقيادة. حيق قال التحالف الدولي في بيان نشرته شبكة ABC...
طائرة أمريكية تابعة لقوات التحالف الدولي تحلق في أجواء البوكمال بريف محافظة دير الزور الشرقي

أعلن التحالف الدولي تنفيذ عشرات الضربات الجوية ضد مواقع لتنظيم داعش في سوريا والعراق استهدفت أنفاقا ومركبات ومراكز تجمع وقيادة.

حيق قال التحالف الدولي في بيان نشرته شبكة ABC NEWS الأمريكية، اليوم الخميس، إنه قصف خلال الفترة ما بين 24 آذار/مارس الفائت و6 نيسان/أبريل الحالي 28 وحدة تكتيكية تابعة للتنظيم، ودمر 72 مركبة و17 موقع قتال و15 طريقا للإمداد وثلاث مركبات تحمل عبوات ناسفة بدائية في سوريا.

وأضاف التحالف أنه، خلال الفترة الزمنية نفسها، أصاب ثلاث وحدات تكتيكية من تنظيم داعش ودمر سبعة أنفاق وأربعة طرق للإمداد ومبنيين وكهفين ومركزا واحدا للقيادة والسيطرة ومجمعا واحدا في العراق.

وقد جاء البيان الحالي بعد إعلان التحالف الدولي هزيمة تنظيم داعش في سوريا بعد سيطرة قوات سوريا الديمقراطية على آخر معاقل التنظيم في قرية الباغوز بريف دير الزور الشرقي.

وتعطي الضربات مؤشرا على أن الحرب ضد فلول التنظيم لم تنته بعد في الجزيرة السورية، خاصة مع استمرار التنظيم بشن هجمات استهدفت أهدافا عشوائية في كل من الرقة ودير الزور والحسكة.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، شون روبرتسون: “في حين أن الانتهاء من تحرير الأراضي من سيطرة تنظيم داعش يعد معلما رئيسيا، إلا أننا سنواصل العمل مع شركائنا في العراق وسوريا لحرمان التنظيم من فرصة العودة إلى الظهور”.

وأضاف روبرتسون لشبكة ABC NEWS الأمريكية أن قوات سوريا الديمقراطية تواصل القيام بعمليات إزالة الألغام والتحقق من المناطق التي يعتقد أنها انتهت من وجود التنظيم بشكل كامل، والقضاء على أي مخابئ أسلحة متبقية له.

وكان التحالف الدولي قد أعلن في 23 آذار الماضي أنه سيتابع عمله في سوريا لضمان الهزيمة الدائمة للتنظيم، وأنه سيبقى متحدا ومصمما على تحقيق مهمته في هزيمة ودحر التنظيم، وأنه ملتزم بتقديم الدعم الإنساني لأهالي المناطق المحررة في سوريا والعراق، وضمان الهزيمة المستدامة للتنظيم.

هذا فيما شهدت مدينة منبج بريف حلب الشرقي اليوم الخميس تفجيرين بعبوات ناسفة لم يسفرا عن خسائر بشرية أعلن تنظيم داعش مسؤوليته عنهما.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة