قتلى وأسرى من قوات النظام خلال هجومات عنيفة شنها تنظيم داعش على مواقعهم في دير الزور

قُتل وجرح عدد من عناصر لواء القدس الفلسطيني المؤازر لقوات النظام إثر انفجار لغم أرضي بآليات تقلهم على إحدى الطرق في بادية ريف دير الزور الجنوبية، فيما كشفت بعض...
قوات النظام في ريف محافظة دير الزور الشرقي

قُتل وجرح عدد من عناصر لواء القدس الفلسطيني المؤازر لقوات النظام إثر انفجار لغم أرضي بآليات تقلهم على إحدى الطرق في بادية ريف دير الزور الجنوبية، فيما كشفت بعض المصادر عن تعرض رتل عسكري تابع للفرقة السابعة عشرة لهجوم عنيف سقط خلال العديد من العناصر بين قتيل وجريح وأسير.

حيث أكدت مصادر محلية  إصابة المدعو “شادي حديد كمروني” القائد العسكري لسرية اللاذقية في مليشيا لواء القدس، بالإضافة لمقتل خمسة عناصر جراء انفجار اللغم.

واعترف لواء القدس على معرّفاته في مواقع التواصل الاجتماعي بالانفجار، وقال إن القيادي “كمروني” أصيب بحروق متفاوتة، نقل على إثرها إلى إحدى المشافي في مدينة حلب لتقديم العلاج اللازم له.

وكانت ثلاثة باصات تحمل عناصر من قوات النظام قد وقعت بكمين نصبه عناصر تنظيم الدولة قرب قرية معيزيلة في بادية البوكمال بريف دير الزور قبل أيام، ما أدى لمقتل 10 عناصر وجرح 20 آخرين.

كما قُتل سبعة عناصر وجرح العشرات خلال هجوم شنه عناصر من تنظيم داعش على رتل عسكري تابع للفرقة السابعة عشرة مشاة التي تتبع لقوات النظام، يوم الثلاثاء الفائت، فيما نقل عدد كبير من الجرحى جراء الهجوم إلى المستشفى العسكري في مدينة دير الزور، فيما لا يزال مصير تسعة منهم مجهولاً ويرجح أنهم وقعوا في الأسر.

وقالت المصادر إنّ الهجوم وقع على نقاط عسكرية لقوات النظام في المنطقة الواقعة بين مدينة السخنة ببادية تدمر ودير الزور، حيث ينشط التنظيم في هذه المنطقة بشكلٍ كبير نظراً لوعورتها.

وعددت بعض الصفحات الإخبارية على مواقع التواصل الاجتماعي أسماء بعض القتلى وهم:

الملازم موسى ابراهيم احمد الشهاب

الملازم بلال عويد القاسم

الملازم نور الدين عبدالله سليمان

الملازم زكريا أحمد دلول الغنج

الملازم محمد ياسر علوية

الملازم حسن معروف حمصي

الملازم خالد ممدوح الحسين.

أقسام
من سوريا

أخبار متعلقة