مقتل قائد لواء فاطميون متأثرا بجروح أصيب بها خلال مواجهات في سوريا

أعلنت وكالات الأنباء الإيرانية عن مقتل قائد مليشيا لواء فاطميون الأفغانية التابعة للحرس الثوري الإيراني، محمد جعفر الحسيني الملقب بـ”أبو زينب”، متأثرا بجروح أصيب بها خلال مواجهات ومعارك في...
انفجار لغم بعناصر ميليشيا فاطميون التابعة للحرس الثوري الإيراني في البادية السورية - حزيران 2017

أعلنت وكالات الأنباء الإيرانية عن مقتل قائد مليشيا لواء فاطميون الأفغانية التابعة للحرس الثوري الإيراني، محمد جعفر الحسيني الملقب بـ”أبو زينب”، متأثرا بجروح أصيب بها خلال مواجهات ومعارك في سوريا وقعت قبل عامين.

حيث قالت وكالة أنباء “الدفاع المقدس” وغيرها من الوكالات والقنوات الفضائية الإيرانية أن محمد جعفر الحسيني (36 سنة) التحق بالقتال في سوريا إلى جانب المقاتلين الإيرانيين قبل تشكيل “لواء فاطميون”، وانضم إلى اللواء منذ تشكيله.

وأكدت المصادر الإيرانية الرسمية أن الحسيني كان قد لعب دورا في تدريب المهاجرين الأفغان وذلك قبل التحاقه بمليشيا “لواء فاطميون”، فيما لم يعلن عن خليفته حتى الآن في إدارة الفصيل على الأراضي السورية.

يذكر أن محمد جعفر الحسيني هو خلف مؤسس المليشيا علي رضا توسلي (المعروف بأبو حامد) الذي كان أعلن عن مقتله هو ومجموعة من عناصره في محافظة درعا عام 2015 خلال معارك مع الجيش السوري الحر.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة