اتفاق تركي روسي على تهدئة في إدلب

اتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في بيان مشترك عقب اجتماع قمة جمع بينهما في اسطنبول، على ضرورة ضمان التهدئة في منطقة إدلب عبر تنفيذ جميع...
الرئيسان رجب طيب أردوغان وفلاديمير في بوتين خلال لقاء جمعهما في اسطنبول - 8 كانون الثاني 2020

اتفق الرئيسان التركي رجب طيب أردوغان، والروسي فلاديمير بوتين، في بيان مشترك عقب اجتماع قمة جمع بينهما في اسطنبول، على ضرورة ضمان التهدئة في منطقة إدلب عبر تنفيذ جميع بنود الاتفاقيات المتعلقة بها.

وجاء في البيان الصادر عقب لقاء الزعيمين، يوم أمس الأربعاء، على هامش مراسم افتتاح مشروع “السيل التركي” الناقل للغاز الروسي إلى تركيا وأوروبا “نؤكد على ضرورة ضمان التهدئة في إدلب عبر تنفيذ جميع بنود الاتفاقيات المتعلقة بها”. وشدد البيان، على ضرورة الالتزام بحماية سيادة سوريا واستقلالها ووحدتها السياسية وسلامة أراضيها.

كما دعا الطرفان إلى الحاجة لزيادة المساعدات الإنسانية لجميع السوريين دون تمييز وتسييس وشروط مسبقة.

هذا فيما بحث وزير الدفاع التركي خلوصي آكار مع نظيره الروسي، سيرغي شويغو، التطورات الحاصلة سوريا وبالأخص التنسيق الروسي التركي في محافظة إدلب، كما تبادلا وجهات النظر حول قضايا الأمن والدفاع بين البلدين والمنطقة.

جدير بالذكر أن لقاء الرئيسين أردوغان وبوتين جاء عقب زيارة خاطفة قام بها بوتين إلى دمشق والتقى خلالها بشار الأسد.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة