مقتل وإصابة العشرات من الإيرانيين واللبنانيين جراء عملية للجيش الإسرائيلي داخل سوريا

أعلنت مصادر طبية وإسعافية في محافظة القنيطرة أن العشرات من المقاتلين السوريين التابعين لقوات النظام والأجهزة الأمنية قتلوا وأصيبوا رفقة إيرانيين ولبنانيين ينتمون لمليشيات المرتزقة الممولة من إيران في...
عناصر من حزب الله اللبناني في الجولان السوري

أعلنت مصادر طبية وإسعافية في محافظة القنيطرة أن العشرات من المقاتلين السوريين التابعين لقوات النظام والأجهزة الأمنية قتلوا وأصيبوا رفقة إيرانيين ولبنانيين ينتمون لمليشيات المرتزقة الممولة من إيران في سوريا ويشرف عليها الحرس الثوري الإيراني.

جاء هذا بعد أن أفاد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي، أن “عملية سرية” استهدفت الشهر الماضي مواقع لقوات النظام السوري في هضبة الجولان السورية.

وقال أدرعي إن “قوات إسرائيلية اقتحمت ودمرت في ليلة 21 أيلول/سبتمبر موقعين متقدمين تابعين للجيش العربي السوري في منطقة فض الاشتباك شرق السياج الأمني شمال هضبة الجولان”.

وأضاف أدرعي، أن “جيش الأسد كان يستخدم المواقع المدمرة بهدف الاستطلاع والأمن الروتيني”، معتبراً أن العملية جاءت رداً على ما وصفه بـ”خرق جيش الأسد لاتفاق فض الاشتباك الذي يحظر عليه التموضع العسكري في منطقة الفصل”.

يذكر أن قناة “كان” العبرية الرسمية، كانت ذكرت أنه خلال السنوات الثلاث الماضية، أطلقت إسرائيل 844 صاروخاً مضاداً للطائرات، و4239 صاروخا وقنبلة ضد أهداف عسكرية في سوريا.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة