جرحى في تلبيسة جراء قصف مدفعي وغارات على السخنة بريف حمص الشرقي

استهدف قصف مدفعي أحياء بلدة الغنطو بريف حمص الشمالي، صباح اليوم الأحد، فيما دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على طريق سلمية – حمص، بالتزامن مع اشتباكات اندلعت على جبهة أم شرشوح و الهلالية.

ويوم أمس السبت سقط جرحى مدنيون في مدينة تلبيسة جراء استهداف مدفعية قوات النظام المتمركزة جنوب المدينة، كما تعرضت مدينة الرستن لغارة دون تسجيل إصابات، بحسب ما أفاد مراسل تيار الغد السوري في المنطقة.

واستهدفت قوات النظام ومليشيا الرضا الطائفية التابعة لحزب الله الإرهابي المتمركزة على أطراف حي الوعر الحي بالرشاشات الثقيلة، كما تم استهداف الحي أيضا بأسطوانة صاروخية متفجرة، فيما جرت اشتباكات خفيفة بين الثوار وقوات النظام على جبهة الجزيرة السابعة وفي عدة مواقع بالريف الشمالي.

أما في ريف حمص الشرقي فقد قصف الطيران الحربي التابع للنظام مدينة السخنة بعدة غارات لم تسجل أي إصابة تذكر، فيما دارت اشتباكات بين الثوار وقوات النظام على الجبهة الشرقية لبلدة السعن الأسود وجبهة عيون حسين قتل خلالها عنصر من النظام وترافقت الاشتباكات مع قصف مدفعي وبقذائف الدبابات على المنطقة.

تعليقات الفيسبوك