أكثر من أربعين مدينة حول العالم تحيي الذكرى السادسة للثورة السورية

شهدت أكثر من أربعين مدينة حول العالم وخصوصا في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وتركيا احتفالات واعتصامات ووقفات ومسيرات إحياءا للذكرى السادسة للثورة السورية على مدى أربعة أيام ماضية.

وكان أبرز هذه الإحياءات الوقفة التي نظمها نشطاء سوريون في العاصمة الأمريكية واشنطن قبالة البيت الأبيض في المنطقة التي تقع بين مبنى الكونغرس ونصب واشنطن، والمسيرة التي شارك فيها المئات في شارع أكسفورد بلندن بالإضافة إلى وقفات واحتفالات في باريس وعدة مدن فرنسية بالإضافة إلى العاصمة السويدية بروكسل (أمام مبنى الاتحاد الأوروبي) وعدة مدن ألمانية مثل آخن وبريمن وتركية مثل اسطنبول وغازي عينتاب، بالإضافة إلى جنيف وبوخارست واستكهولم وأوسلو وأمستردام،  فيما تم تأجيل اعتصام في بيروت إلى يوم السبت المقبل.

وردد المشاركون في احتفالهم بذكرى الثورة هتافات مناهضة لبشار الأسد والدول الداعمة له، مؤكدين على أن الشعب السوري مازال مصمما على إتمام ثورته حتى رحيل الاستبداد وإنهاء حقبة الأسد والقضاء على نظامه المجرم الفاسد.

ورفع الحاضرون من السوريين ومن يتعاطف ويشارك معهم من مختلف الجنسيات الأجنبية لافتات كتب عليها: “احموا المدنيين”، و”أوقفوا الاحتلال الإيراني لسوريا”، و”مرت 6 سنوات ومازال السوريون يناضلون لأجل السلام والحرية”، و”الشعب يريد إسقاط النظام”، و”الثورة وحدتنا ضد الأسد وداعش”.. محيين صمود الشعب السوري في وجه الظلم وآلة القتل الجهنمية التي تفتك بالبشر والحجر.

كما ندد المتظاهرون بالمواقف الدولية المترددة في وضع حد لارتكاب لنظام وحلفائه المجازر بحق الأطفال والنساء على مدى سنوات، ما دفع النظام لمواصلة جرائمه ضد الشعب السوري وآخرها جرائم التهجير القسري والتغيير الديموغرافي.

 

إحياء ذكرى الثورة السورية في لندن

إحياء ذكرى الثورة في العاصمة الأمريكية واشنطن

إحياء ذكرى الثورة في مدينة باريس

إحياء ذكرى الثورة في مدينة ليون الفرنسية

جانب من إحياء ذكرى الثورة في واشنطن

مسيرة إحياء ذكرى الثورة في شارع أوكسفورد لندن

يحيى حوى خلال احتفالية ذكرى الثورة في اسطنبول

 

تعليقات الفيسبوك