بوتين يؤكد للأسد ثبات الموقف الروسي تجاه سوريا

أكد الرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” خلال اتصال هاتفي مع بشار الأسد على ثبات الموقف الروسي تجاه سوريا، والمتمثل بالاستمرار في محاربة الإرهاب، والحفاظ على وحدة الأراضي السورية”.

وكان الأسد قد تلقى اتصالاً هاتفياُ من بوتين، يوم أمس الأربعاء، عقب لقاء بوتين بالرئيس الفرنسي “فرانسوا هولاند” والمستشارة الألمانية “أنجيلا ميركل” في برلين، بحثا خلاله ما دار خلال الاجتماع والمستجدات الميدانية الأخيرة في سوريا.

ووجه الأسد، خلال الاتصال، الشكر لبوتين على “الجهود التي تبذلها روسيا على الساحة الدولية، رغم الضغوط التي تتعرض لها لثنيها عن الاستمرار في دعم نظامه ومنعه في مواصلة “الحرب على الإرهاب والتصدي للمؤامرة الكونية على سوريا”.

وأشار الأسد إلى “تصميم سوريا على مكافحة الإرهاب، بالتوازي مع إنجاز المصالحات الوطنية والاستمرار بالعمل باتجاه تفعيل المسار السياسي لحل الأزمة السورية”.

وكان آخر اتصال أجري بين الطرفين في شهر آذار/مارس الماضي، حيث طلب بوتين من الأسد تهيئة الظروف المواتية لبدء عملية التسوية السياسية في سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة كما أبلغه ببدء سحب الجزء الأكبر من مجموعة الطيران الحربي الروسي.

تعليقات الفيسبوك