تنظيم داعش يداهم منازل المدنيين في الرقة ويعتقل العشرات

لايزال تنظيم داعش الإرهابي يحكم قبضته على مدينة الرقة عن طريق ممارساته المشينة بحق الأهالي والاستمرار بحملات التخويف والترهيب ومعاقبة كل من يخالف تعاليم التنظيم ولو بكلمة.

ومتابعة لهذه الممارسات، قد قام عناصر الحسبة التابعة لتنظيم داعش، اليوم الأحد، بمداهمة العديد من المنازل وسط مدينة الرقة واعتقال عشرات المدنيين للاشتباه بهم، وبتهمة التعامل مع التحالف الدولي ومعاداة التنظيم والتعامل مع كتائب الجيش الحر.

وقد قام التنظيم بتوزيع المعتقلين على مقراته داخل الرقة ومحيطها لعرضهم في ما بعد على المحكمة الشرعية التابعة له التي ستقرر مصيرهم بعد التحقيق معهم واستجوابهم.

ومن جانب آخر، حلقت طائرات الاستطلاع التابعة للتحالف الدولي فوق مدينة الرقة ومحيطها منذ الصباح الباكر، تبعها تحليق للطائرات الحربية على ارتفاع عالي جدا دون تسجيل أي غارة حتى اللحظة، وقد تواردت أنباء عن استهداف الطائرات مقرا لتنظيم داعش غربي المدينة، دون ورود تفاصيل عن حجم الخسائر التي سببتها الغارات.

وفي شمالي الرقة، تعرضت اليوم قوات سوريا الديمقراطية لتفجير استهدف دورية تابعة لهم قرب بلدة عين عيسى، ما أدى لمقتل عدد من العناصر وجرح عدد آخر وتدمير سيارة.

هذا وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم داعش عن تبنيها عملية استهدفت قوات الـ PYD والتي تعتبر أحد أكبر فصائل قوات سوريا الديمقراطية، عن طريق تفجير عبوات ناسفة أثناء مرور القوات في المنطقة المذكورة غربي بلدة عين عيسى شمالي الرقة.

عمر محمد – تيار الغد السوري

تعليقات الفيسبوك