المسؤولون الأمريكيون ينظرون بإيجابية للإدارة الذاتية في سوريا

قالت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية “إلهام أحمد” إنها لمست نظرة إيجابية في الولايات المتحدة الأمريكية للفدرالية والإدارة الذاتية في الشمال السوري، وأن مسؤولين أمريكان رأوا أنها الحل الأفضل...
الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية إلهام أحمد

قالت الرئيسة المشتركة لمجلس سوريا الديمقراطية “إلهام أحمد” إنها لمست نظرة إيجابية في الولايات المتحدة الأمريكية للفدرالية والإدارة الذاتية في الشمال السوري، وأن مسؤولين أمريكان رأوا أنها الحل الأفضل للأزمة السورية.

وتجري السيدة إلهام أحمد مع وفد من “روج آفا” والشمال السوري منذ أسبوع لقاءات في الولايات المتحدة الأمريكية، حيث التقى الوفد مع مسؤولين في الكونغرس الأمريكي ووزارة الخارجية الأمريكية وممثل البيت الأبيض لمحاربة تنظيم داعش.

وخلال اللقاءات مع مكاتب في الكونغرس الأمريكي تناول الجانبان الوضع العام في سوريا وبشكل خاص في الشمال السوري، وتم التعريف بنظام الإدارة الذاتية وأهمية الفدرالية لصون أخوة الشعوب بين جميع مكونات المنطقة وضمان حرية المرأة.

كما أجرى وفد روج آفا لقاء مع مبعوث الولايات المتحدة الخاص إلى سوريا “مايكل راتني” وفريقه، وتمت مناقشة عدة محاور أبرزها اجتماع أستانة، وإمكانية عقد اتفاقات مع المعارضة السورية الوطنية، وأهمية مشاركة ممثلي القوى السورية الديمقراطية في جميع المحافل التي تناقش مستقبل سوريا ومحاربة الإرهاب.

والتقى وفد روج آفا ايضا مع مبعوث البيت الأبيض الخاص للتحالف الدولي “بريت ماكورك”، حيث تم خلال اللقاء مناقشة الوضع العام في سوريا والنظام الفدرالي لشمال سوريا، وأهمية تطوير هذا النظام وآلية التنسيق مع الإدارة الأمريكية الجديدة ومحاربة تنظيمي داعش والقاعدة في سوريا.

هذا فيما أكدت السيدة إلهام أحمد لوكالة “هاوار” أنه وخلال اللقاءات “تم التأكيد على زيادة الدعم والتنسيق بين قوات سوريا الديمقراطية وقوات التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش، كما تم التأكيد على أن النظام الفدرالي هو الحل الأنسب لمستقبل سوريا”، مشيرةً إلى أن الموقف الأمريكي من الفدرالية كان “إيجابيا”.

أقسام
أخبار

أخبار متعلقة